توجيه

تعرف على مهن المستقبل والمهن التي في طريقها للانقراض

افعل ما تحب وكن الأفضل

إذا كنت تعمل حاليا فهل أنت متأكد من أنك ستحافظ على عملك بعد 5 سنوات؟ وإذا كنت تدرس في السلك الثانوي أو في الجامعة هل أنت متأكد أن الوظيفة التي تطمح للعمل بها وتدرس من أجلها ستكون متوفرة حين تخرجك؟

من خلال قراءتك لهذا المقال سوف تتأكد من شيء واحد: لا شيء أكيد بعد الآن في مجال الشغل، فقد ولى العصر الذي كانت الأمور فيه بيديهية، يختار الطفل مهنة يميل إليها وينمي على أساسها قدراته ومؤهلاته المعرفية بمساعدة من الأسرة والمدرسة. وعلى أساسها يختار توجيها دراسيا في السلك الثانوي ثم يحصل على شهادة في مجالها في سلك التعليم العالي.

مهن عديدة سوف تنقرض وأخرى ستعرف تحولات عميقة، كما ستظهر مهن أخرى لم يكن لها وجود في السابق؛ مجال الشغل يشهد حاليا رجة ستزداد حدتها خلال السنوات القليلة القادمة لتهدم كل المسلمات التي تم التعايش معها على مر عشرات السنين.

أسئلة عديدة تطرح نفسها في هذا الشأن: كيف سيتغير كل شيء؟ ما هي أفضل الوظائف في المستقبل؟ ماهي الوظائف التي ستختفي؟ كيف يمكن الاستعداد، اليوم، لوظائف الغد؟ ما مصير من سيفقد وظيفته؟

بحكم تسارع الزمن وقرب حدوث التغيرات المنتظرة فمن المفروض أن تكون الأجوبة على هذه التساؤلات متوفرة لدى أصحاب القرار، وتكون متاحة للجميع للاطلاع عليها، لكن، لا يمكن لأحد أن يقول على وجه اليقين ما يخبئه المستقبل فالاكتشافات التكنولوجية والتغيرات في الأوضاع الاقتصادية وفي العادات الاستهلاكية تحدث بتسارع كبير ما يجعل استشراف مستقبل المهن بدقة ضرب من المستحيل، خصوصا في الدول المتخلفة التي تندر فيها مراكز الأبحاث المتخصصة وتكون الإرادة السياسية شبه منعدمة في هذا المجال بسبب الجهل به وبخطورته. والمتاح حاليا على المستوى العالمي هو القيام بتخمينات على أساس التوجهات السابقة والحالية لسوق الشغل وللمؤثرات التي يخضع لها، ما من شأنه وضع توقعات تساعد على تخيل بعض الاحتمالات المدهشة.

من المؤكد أن العالم سيشهد تغيرات اجتماعية وثقافية واقتصادية وبيئية وتكنولوجية. ويمكن توقع بعض هذه التغييرات (مثل التأثير المحتمل لتغير المناخ). لكن الكثير منها لا يمكن التنبؤ به بدقة من حيث توقيته وحجمه وتأثيره… فقد تنشأ تحديات جديدة غير متوقعة. فالأزمات والاكتشافات الجديدة قد تؤدي إلى إحداث تغيرات عميقة في نظم الاستهلاك والتصنيع وفي مجالات حيوية كالصحة والنقل والتعليم ما قد ينعكس إيجابا أو سلبا أو بالسلب والإيجاب معا على سوق الشغل.

لذا فإن التنبؤ بأفضل الوظائف للمستقبل يتطلب إدراك أن جميع أنواع المتغيرات سوف تتفاعل بطرق معقدة وستحمل مفاجآت لن تسر من لم يهيء نفسه لها. وعلى الأرجح فإن العديد من وظائف الغد سوف تنجم عن التقدم العلمي والتكنولوجي الذي نشهده اليوم. ومعظم وظائف المستقبل لم تظهر للوجود بعد، والكثير منها لم يسبق لأحد أن تخيله بعد.

ولأخذ فكرة واضحة عن الموضوع، فوفقاً لإحدى التقديرات، فإن ثلثي طلاب روضة الأطفال اليوم سيحصلون في نهاية المطاف على مهن لا توجد حالياً.  وحسب دراسة قامت بها شركة DELL بالاشتراك مع معهد متخصص في الدراسات المستقبلية سنة 2017 فإن 85 بالمائة من المهن التي في سنة 2030 لا توجد حاليا. أما بالنسبة للمهن الحالية فقسم منها سيستمر في المستقبل، لكنها ستعرف تغييرات عميقة للتأقلم مع الواقع الذي سيسود حينها. وسيتحول قسم آخر من المهن إلى شيء جديد تمامًا، أو تختفي تمامًا.

ما هو حتمي هو أن سوق الشغل سيتغير، وعلى الجميع التخلي عن المقاومة الطبيعية للتغيير وعن الشعور بالأمان الذي توفره كثير من مهن العصر الراهن. وسيصبح على كل شخص أكان طالب شغل أم عاملا أن يطور مهاراته باستمرار ليكون مستعدا لأي تغيير فالمنافسة ستكون شديدة والأفضلية للأكثر استعدادا والأكثر إبداعا وقابلية للتغيير.

مهن مراهقة

ما يصطلح عليه بالمهرن المراهقة هو تلك المهن التي ظهرت في السنوات الأخيرة وهي الآن تجد لها مكانا في القواميس اللغوية ومكانز المهن، والطلب عليها متنام بشكل كبير كونها مهن جذابة من حيث طبيعتها ووفرة العرض فيها.

وكمثال عن هذه المهن نذكر مهنة مدير مجتمع Community Manager والتي ظهرت مع الطفرة التي عرفتها مواقع التواصل الاجتماعي خصوصا واعتماد الشركات على هذه المواقع ومواقعها الخاصة للتواصل مع زبنائها. وبشكل عام فجل هذه المهن مرتبطة بمجال المعلوميات بشكل كلي أو جزئي : مسوق الكتروني webmarketer، مسؤول عن مواقع webmaster…

هذه المهن ستزدهر في المستقبل القريب لكونها حديثة الوجود ولا زال الطلب عليها يتطور يوما بعد يوم.

مهن المستقبل

هي خليط من مهن قديمة لم يحن الوقت بعد للتخلي عنها، لكنها عرفت تطورا جعلها تتكيف مع متطلبات العصر ما زاد من الطلب عليها خصوصا أنها مرتبطة بمجالات لا غنى عنها أو مجالات حديثة، ومهن مراهقة لازالت في بداياتها، ومهن لم تظهر بعد لكن ظهورها محتم لكون المجالات المرتبطة بها حديثة جدا أيضا ولا بديل عنها حاليا ما يجعل أمر ظهورها بديهي.

فيما يلي سنقدم لائحة لعشرين مهنة تعتبر من مهن المستقبل:

1- منسق مجموعات عمل Coordinateur de groupe de travail

غي عصر يعمل كل واحد فيه لحسابه الخاص لابد من منسق يشكل فرقا خاصة بأداء مهمات محددة.

2- مدرس مستقل Enseignants freelance

كل المؤشرات تؤكد على أن مهنة التدريس ستعرف تغيرات كبيرة نظرا للتطور التكنولوجي الذي نعيشه ونظرا لحاجيات الطلاب الجديدة. وظهور التعليم عن بعد شكل أهم ثورة عرفها مجال التدريس منذ سنوات.

من المتوقع أن يزداد الطلب على المدرسين عن بعد كونهم يوفرون الجهد والوقت على الطلاب كما أنهم يقدمون خدمة مكبفة مع حاجيات الطلاب.

3- مدرب في العلامات التجارية Coach en matière de branding

ارتفاع عدد العاملين بشكل مستقل سيوفر سيرفع من عدد العلامات التجارية أيضا ما سيفتح المجال لضهور هذه المهنة والتي ستكون مهمة ممارسيها مصاحبة أصحاب الهلامات التجارية حتى يبنون صورة قوية لعلاماتهم في مجال نشاطهم الاقتصادي.

4- فلاح حضري Agriculteur urbaine

التطور الذي يعرفه المجال الفلاحي وتنامي الحس بالمسؤولية البيئية سيدفع العديد من الناس إلى التوجه إلى أنشطة فلاحية داخل مجال المدن، وطاهرة الفلاحة على أسطح العمارات وفي الحدائق الخاصة ليست جديدة لكنها ستتطور لتصبح نشاطا اقتصاديا قائما بذاته.

5- ممرض خاص بكبار السن Garde malade auprès de personnes âgée

المهنة ليست جديدة لكن الطلب سيزداد عليها بشكل كبير جدا بسبب ارتفاع معدل أمد الحياة للسكان.

6- مخطط نهاية الحياة Planificateur de fin de vie

مهنة قد تبدو غريبة لكنها موجودة في بعض الدول. أصبح بعض الناس يفكرون في ترتيب كل ما يلزم للحظات الأخير من حياتهم. حفلات وداع، آخر الإجراءات التي يجب القيام بها قبل الموت، “الموت الرحيم”…

7- العلاج عن بعد Soins de santé à distance

بعض التدخلات الطبية لا تحتاج تنقل المريض إلى المستشفى، ومن أجل تشخيص الأمراض يتم تطوير رقاقات وأجهزة متصلة بجسم الإنسان تتعرف على مختلف الاعراض وتنقلها مباشرة إلى الطبيب المختص الذي يمكنه تقديم المساعدة للمريض عن بعد أو طلب نقله إلى المستشفى إذا استدعى الأمر ذلك.

8- طبيب جراح للدماغ Chirurgien du cerveau

طب الأعصاب وتخصص الدماغ على وجه الخصوص في تطور مستمر ومازال الدماغ يكشف عن أسرار جديدة، وهذا المجال واعد في ما يخص ربط التكنولوجيا بجسم الانسان.

9- متخصص في الطباعة ثلاثية الأبعاد Experts en impression 3D

انتشرت مؤخر الطباعات ثلاثية الأبعاد وإن كانت لازالت غالية الثمن وتستغرق وقتا طويلا للإنجاز فالمستقبل كفيل بدمقرطتها والرفع من أدائها وما توفر من إمكانيات يجعل كبريا تالشركات تهتم بها ما يلزمها بالتوفر على مختصين في المجال.

10- مدرب في الواقع الافتراضي Coach en réalité virtuelle

المستقبل مرتبط بتقنية الواقع الافتراضي Virtual reality فتطبيقاته لمحاكات الواقع في المجالات العسكرية والطبية والفنية وغيرها تفرض التوفر على متخصصين يصاحبون المتدربين.

11- تقني المنازل الذكية Technicien Smarthome

حياتنا ستصبح مرتبطة بأجهزة ذكية فإذا كنا نعمل حاليا بهواتف ذكية وبعضنا بساعات ذكية وتلفزات ذكية ففي المستقبل ستكون سياراتنا وحتى منازلنا ذكية. وظهور تقنيين متخصصين في المنازل الذكية كما باقي الأجهزة أمر لا مفر منه.

12- مقتصد تدفق Econome de flux

متخصص في اقتصاد الطاقة في الشركات والمنازل والإدارات.

13- منقب معطيات Extracteur de données

متخصص في الإحصاء وفي قواعد البيانات عمله التنقيب عن المعطيات التي يمكن للشركات استغلالها في حملاتها الاشهارية ولبناء استراتيجياتها الإستثمارية والتسويقية.

14- معالج النفايات Rudologue

مجاله معالجة النفايات وإيجاد الحلول للتخلص منها.

15- متخصص في الجينات Expert en génome

مجال الجينات مجال واعد وسيوفر عددا كبيرا من المناصب للمختصين فيه.

16- منظم رقمي Régulateur numérique

طبيب نفسي متخصص في معالجة الإدمان على الشاشات ويقصد بالشاشات هنا جميع الأجهزة الإلكترونية التي تتوفر على شاشة: هاتف، حاسوب، تلفزة…

17- مطور بيئات افتراضية Créateur d’environ­nements virtuels

كما سبقت الإشارة إليه الواقع الافتراضي سيفرض نفسه بقوة في المستقبل القريب ما سيوفر سوقا شغل كبيرة لكل المتخصصين في هذا المجال وعلى رأسهم مطوروا البرامج الافتراضية من مبرمجين ومصممين وكتاب…

18- تقني طاقات متجددة Technicien en énergies renouvelables

من المهن الواعدة والتي اصبح الطلب عليها يتزايد يوما عن يوم بسبب توايد الطلب على الطاقات المتجددة.

19- مهندس ذكاء إصطناعي Ingénieur en IA

الذكاء الإصطناعي “مجموعة من النظريات والتقنيات المستخدمة لإنتاج آلات قادرة على محاكاة الذكاء” وهو مجال في نمو مستمر وكثيرة هي المهن المرتبط كونه يلامس مجالات صناعية متعددة. وتطور الذكاء الصناعي هو في حد ذاته خطر على المهن التقليدية التي ستنقرض بسبب قيام الآلة بها مكان الإنسان.

20- متخصص في الأمن الإلكتروني Spécialiste en cyber-sécurité

تنامي الاعتماد على النظم المعلومياتية المرتبطة بالأنترت وفي مجالات حساسة فرض وجود متخصصين في الأمن الإلكتروني قادرين على اكتشاف الثغرات المحتملة في نظم الحماية والعمل على تجاوزها.

مهن في طريق الإنقراض

التطور التقني أدى إلى انقراض مهن عديدة مثل تقني التلغراف وعامل ربط للهاتف، وكاتب على آلة كتابة وغيرها الكثير فإن مهنا أخرى في طريقها للإنقراض : موظفو الأبناك زالتأمين، صراف، محاسب، ساعي البريد، سكرتير، مترجم، عامل غير مؤهل، مراقب قطار، سائق، مساعد قانوني، مراقب جوي، وكيل سفر…

عموما فإن المهن التي ستنقرض هي المهن التي ستعوض الآلة المشتغلين بها أو سيتم الاستغناء عنها بسبب فقدان الحاجة إليها.

أي مهنة نختار

أن يصبح الفرد مهددا بفقدان عمله بل وفقدان الأمل في العمل مرة أخرى بالمهنة التي أمضى سنينا في التموين من أجلها وسنينا أخرى في ممارستها فهذا أمر قد يثير مخاوف القارئ لكن هذا واقع يجب التعامل معه، لكن كيف؟

حتمية تطور المهن تفرض على الجميع الاهتمام بكفاياته ومؤهلاته باستمرار مع مراقبة سوق الشغل بصفة مستمرة ومتابعة التطورات التكنولوجية وما يمكنها أن تحدثه من تغيرات مجتمعية تنعكس على سوق الشغل. وتبقى مسألة ممارسة مهنة نحبها أمرا لا يجب إغفاله ونختم بقولة أحد المتخصصين في مجال التشغيل “افعل ما تحب وكن الأفضل”.

المراجع:

https://www.jobat.be

https://www.capital.fr

https://www.lemonde.fr

https://fr.finance.yahoo.com

https://www.blog-emploi.com

الوسوم

‫4 تعليقات

  1. مقال متميز تناول بالدراسة والتحليل قضية مركزية تحظى باهتمام الرأي العام وتهم مستقبل الناشئة. أحسنت النشر.

    1. مشكور على ردك المشجع. بالفعل التشغيل أصبح مسألة محورية تشغل بال الشباب والدولة على حد سواء لكن لا أرى أنه لا يتم طرح الأسئلة الحقيقية والتي تهم المستقبل القريب، وهذا ما حفزني على كتابة هذا المقال لعله يثير بعض الانتباه نحو ما ينتظرنا جميعا

  2. مقال غاية في الدقة.
    العالم يتطور، سوق الشغل يتغير، ذكي من يستطيع التأقلم ولم لا استباق التغيير.

    1. سعيد أن يكون المقال قد أعجبك أخي ياسر. فعلا لا مكان في عالم الغد لمن لا يستطيع التأقلم مع التغيرات المتلاحقة بل واستباقها كما قلت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق